من المؤلم أن نبدأ الحلقة الاولى من اكثر من عنوان لهذه السنة، بالحديث عن الواقع القاسي الذي عاشه اطفال العالم سنة 2014 في كل عام تحدث مجموعة من الأزمات الإنسانية التي هي من صنع الطبيعة أو الإنسان ذاته… تدمر حياة الأطفال في جميع أنحاء العالم، لكن سنة 2014 كانت السنة الأكثر تدميرا لملايين الاطفال ممن وقعوا ضحية النزاعات و خاصة في سوريا و العراق و غزة و السودان و جمهورية الكونغو الديمقراطية و اوكرانيا و كذلك التهديدات التى تواجه الاطفال بسبب المجاعة وفيروس الايبولا و التى تمنع 5 مليون طفل من الذهاب الى المدرسة..
—-
Read more at http://www.alaan.tv/programs/news-and-info/aktar-men-ounwan/121649/children-world-front-brutality-during-2014-wars-diseases

Category:

الأخبار

Leave a Reply